موس و ميركادو بيتكوين تتعاونان لاستخدام البلوك تشين في تعويض انبعاثات الكربون

0 7

ستقوم موس، أكبر منصة لتعويض الكربون في العالم وأول منصة ترمّز أرصدة الكربون القابلة للتداول، بتعويض انبعاثات غاز دفيئة ميركادو بيتكوين، منصة العملات الرقمية والأصول الرقمية الرئيسية في أمريكا اللاتينية مما يتيح لأكثر من مليوني عميل من عملائها من شراء وتعويض أرصدة الكربون من خلال مشتريات إم سي أو2 في 2021.

بحسب رينالدو رابيلو، الرئيس التنفيذي في ميركادو بيتكوين، أنه من خلال الشراكة مع موس أصبحت ميركادو بيتكوين أول بورصة للعملات المشفرة في العالم تعوض كل بصمة الكربون الخاصة بها.

تأسست موس في الربع الأول من عام 2020 وأطلقت أول عملة رمزية مدعومة بائتمان الكربون قابلة للتداول في العالم، إم سي أو 2، تستخدمها الشركات الكبيرة والأفراد لتعويض آثار انبعاثات ثاني أكسيد الكربون حيث تمتلك أكبر مخزون من أرصدة الكربون في التاريخ حوالي 2مليون طن – أي ما يعادل القيمة السوقية 36 مليون دولار.

CNL Banner nbre 1
نافذتك لعالم البلوكتشين والعملات الرقمية

قال لويس فيليبي أديمي، الرئيس التنفيذي ومؤسس موس أنه بفضل إم سي أو 2 سينتشر الطابع الديمقراطي على تعويضات الكربون ويتم إحداث ثورة في الحفاظ على البيئة وخفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري. يسلط أديمي الضوء على أنه في غضون عشرة أشهر من وجودها، قامت موس بالفعل بمعاملات أكثر من مليون من أرصدة الكربون.

بالإضافة إلى الشراكة لتحييد انبعاثات الكربون، ستدرج ميركادو بيتكوين قريبًا إم سي أو 2 رمز ائتمان الكربون الخاص بـ موس مما يتيح لأكثر من مليوني عميل شراء وتخزين وتعويض أرصدة الكربون.

Crypto Untangled Podcast
Crypto Untangled Podcast

وبحسب فابريسيو توتا، مدير الأعمال في إم بي للأصول الرقمية، فإن إدراج إم سي أو 2 على المنصة، سيلبي الطلب المتزايد للعملاء الذين يرغبون في التواصل بشكل أكثر واقعية مع المشاريع في المنطقة البيئية على المنصة التي أنشأتها ميركادو بيتكوين لتداول الأصول البديلة.

بصفتها أكبر بورصة تشفير في أمريكا اللاتينية، فقد تداولت ميركادو بيتكوين أكثر من 4 مليارات دولار أمريكي وتسعى إلى بناء “السوق المالية للمستقبل” من خلال تحويل علاقة الناس بالمال.

وفقًا لتوتا، يمكن أن يؤدي وصول موس إلى جذب أشخاص جدد مهتمين بالمساهمة في الحفاظ على التنوع البيولوجي والتخفيف من تغير المناخ.

سيمون شقير

النشرة الإخبارية
إشترك في نشرتنا الإخبارية ليصلك كل جديد
يمكنك إلغاء اشتراكك متى تشاء

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد