اجتماع لجنة بازل 4/يونيو/2021

61

  اجتمعت لجنة بازل في 4 يونيو 2021 لتقييم مخاطر كوفيد-19 على النظام المصرفي، مناقشة السياسات والمبادرات الإشرافية وتبيان آثار كوفيد-19 على البنوك، ولتقديم إصلاحات ما بعد الأزمة والتوافق على المشاورة العامة حول الأصول المشفرة.

تقييم إصلاحات ما بعد الأزمة

      استعرضت اللجنة تقريراً تقييماً أولياً لتأثير معايير بازل -3- المنفذة أثناء الجائحة، يشكل هذا التقرير المؤقت جزءًا من برنامج عمل اللجنة الأوسع نطاقاً بشأن تقييم إصلاحاتها بعد الأزمة. سيتم نشره في يوليو، وسيتم تضمين عناصر نتائجه في التقرير المؤقت لمجلس الأمن الفيدرالي المقدم إلى وزراء مالية مجموعة العشرين ومحافظي البنوك المركزية حول دروس الاستقرار المالي المستفادة من كوفيد-19.

الأصول المشفرة

      من ثم ناقشت اللجنة تطورات السوق المتعلقة بالأصول المشفرة وتعرض البنوك لها، والخطوات التالية في تطوير معاملتها الاحترازية. في حين إن تعرض البنوك لهذه الأصول محدود حاليًا، فالنمو المستمر والابتكار في الأصول المشفرة والخدمات ذات الصلة، إلى جانب الاهتمام المتزايد من قبل بعض البنوك، يمكن أن يزيد من مخاوف الاستقرار المالي العالمي والمخاطر التي يتعرض لها النظام المصرفي في غياب معالجة احترازية محددة .

CNL Banner
نافذتك لعالم البلوكتشين والعملات الرقمية

      وقد وافقت اللجنة على عقد استشارة عامة للحصول على آراء أصحاب المصلحة الخارجيين بشأن تصميم المعالجة الاحترازية لتعرض البنوك لمجموعات العملات المشفرة إستناداً إلى ورقة المناقشة السابقة والاستجابات الواردة من مجموعة واسعة من أصحاب المصلحة، والمبادرات الجارية في المنتديات العالمية الأخرى وهيئات وضع المعايير. وقد اعلنوا انه سيتم نشر ورقة التشاور هذا الأسبوع.

مخاطر ونقاط ضعف كوفيد-19

       إن الانتعاش غير المتكافئ والبيئة الاقتصادية العالمية غير المؤكدة تعني أن البنوك والمشرفين يجب أن يبقوا يقظين لمزيد من المخاطر ونقاط الضعف. تكرر اللجنة توجيهاتها بأن البنوك يجب أن تستفيد من مخازن بازل -3- لرأس المال والسيولة لامتصاص الصدمات، والحفاظ على الإقراض للأُسر والشركات ذات الجدارة الائتمانية. شدد الأعضاء على أنه من المهم للبنوك تعزيز مرونتها التشغيلية بما يتماشى مع المبادئ النهائية للمرونة التشغيلية والمخاطر. وناقشت أيضًا ممارسات التزويد بالبنوك أثناء الوباء وقالت إنها ستستمر في مراقبة هذه الممارسات والمشاركة بنشاطات مع المجالس، ووضع معايير المحاسبة والتدقيق الدولية، والإستعانة بشركات التدقيق. وبشكل أكثر عمومية، سيستمر أعضاء اللجنة في تبادل المعلومات ومراقبة تنفيذ التعديلات المؤقتة على إطار عمل بازل للتأكد من أنها تتماشى مع أهدافه العامة وأن يتم التخلص منها في الوقت المناسب.

المصدر

جاد سيقلي

النشرة الإخبارية
إشترك في نشرتنا الإخبارية ليصلك كل جديد
يمكنك إلغاء اشتراكك متى تشاء

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

error: Content is protected !!