مسؤول في بنك اليابان يقول إن العملة الرقمية تحتاج إلى دعم عام أولاً

بعد أن قرر بنك اليابان في الأونة الأخيرة مواكبة منافسيه مثل بنك الشعب الصيني في اختبار العملات الرقمية, صرح كازوشيجي كامياما ، رئيس قسم نظام الدفع في البنك المركزي الياباني والمسؤول عن البحث في الين الرقمي, إن البنك حريص على دراسة وإطلاق عملة رقمية للبنك المركزي, ولكن لم يتم اتخاذ القرار النهائي إلى أن يتمكن الشعب الياباني من استيعاب أهمية العملة الرقمية التي في حال تم إصدارها  ستقوم بتعزيز النظام الإيكولوجي والتعايش مع النقد وتحسين كفاءة أنظمة الدفع الإلكتروني في اليابان، بدلاً من أن يكون أداة للسياسة النقدية فقط .

فكما ذكر سابقا أن الصين قامت بوضع خطة لإصدار اليوان الرقمي و تجربته, بالإضافة إلى موضوع العملات المستقرة المخطط لها مثل مشروع ليبرا الخاص بالفيسبوك, هذه الأحداث كلها أدت إلى زيادة الاهتمام العالمي بالعملات الرقمية بين البنوك المركزية العالمية من مبدأ أن النقد المنتظم له الكثير من المنافسين الذين سيؤثرون على كيفية عمل القطاع المالي مع تزايد الطلب على طرق سهلة و أكثر ملائمة للمستخدم. وخاصا بعد انتشار وباء كوفيد-19 الذي سرّع استخدام المدفوعات غير النقدية في العديد من البلدان.

Crypto Untangled x Nimedix
NiMEDix – Africa’s 1st Decentralized Healthcare Ecosystem

وبحسب عدة تقارير وبيانات حول هذا الموضوع تم نشرها بوقت سابق,  قال رئيس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول إن حوالي 80٪ من البنوك المركزية تدرس مشروع إصدار عملة رقمية للبنوك المركزية.

كما أضاف كامياما إنه لتوسيع الوصول إلى عملة رقمية محتملة، يمكن أن يكون لشركات التكنولوجيا المالية دور وسيط.  لذا ينبغي إجراء مناقشات حول ما إذا كان من الضروري وجود حسابات لهذه الشركات في بنك اليابان فهو يحتاج إلى مواكبة تحركات بنك الشعب الصيني ليستطيع منافسته و يصبح أول بنك مركزي رئيسي يصدر وحدة رقمية. فيجب على بنك اليابان العمل ودراسة الموضوع بشكل جدّي.

شيرين قروشان. المصدر

النشرة الإخبارية
إشترك في نشرتنا الإخبارية ليصلك كل جديد
يمكنك إلغاء اشتراكك متى تشاء

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط