بروكس منظم المصرف الأمريكي يرى إمكانات في التكنولوجيا المالية

90
ترى جهة تنظيمية مصرفية أمريكية إيجابية في مجال التكنولوجيا المالية، دورًا للشركات الخاصة في تقديم خدمات مصرفية أفضل.

أعرب مراقب أعمال حساب العملة في الولايات المتحدة، براين بروكس ، في مقابلة مع شبكة سي إن إن مؤخرًا عن استعداده لتبني حلول التكنولوجيا المالية.

وأوضح بروكس، الذي كان سابقًا كبير المسؤولين القانونيين في كوين بايس، أن وظيفته الآن تتمثل في “تحديد العوائق التي تجعل من الصعب على الأشخاص الحصول على ما يريدون ويحتاجون إليه.”

وقد أدى هذا بالفعل إلى إعطاء الضوء الأخضر للمصارف لتقديم خدمات حفظ العملة الرقمية، كما طرح بروكس أيضًا إمكانية إصدار عملة رقمية للبنك المركزي  في المستقبل من قبل الشركات الخاصة ولكن مدعومة بالودائع المصرفية.

غطت المقابلة أيضًا الحاجة إلى حلول دفع أسرع، مع الإصدار الأخير لمدفوعات فوائد فيروس كورونا التي يتم إرسالها عبر ما وصفه بروكس بأنه “حواجز القرن التاسع عشر المصرفية”.

وأشار إلى أن عدم وجود حل فوري للدفع في النظام المصرفي الأمريكي أدى إلى سداد ملايين المدفوعات خارجها، من خلال شركات مثل PayPal وStripe وSquare.

وهذا يثير بعد ذلك السؤال عما إذا كان من المرغوب فيه أن يكون هذا النشاط المالي خارج سيطرة الجهة التنظيمية.

اقترح بروكس أن الحل المفضل لديه، والذي يتم تنفيذه بالفعل في أجزاء أخرى من العالم بما في ذلك المملكة المتحدة، هو الحصول على مدفوعات أسرع يتم ابتكارها من قبل الشركات الخاصة، ولكن بعد ذلك يتم الإشراف عليها من قبل هيئات المراقبة الفيدرالية.

أخيرًا، ناقش بروكس مسألة الـ50 مليون أمريكي يمتلكون حاليًا شكلاً من أشكال العملة الرقمية. ووصف دوره بأنه التأكد من أن هذا كان “في متناولهم بنفس الطريقة الآمنة والسليمة التي يمكنهم من خلالها مراقبة حساباتهم “.

المصدر: كوين تيليغراف

ترجمة م. اليان

النشرة الإخبارية
إشترك في نشرتنا الإخبارية ليصلك كل جديد
يمكنك إلغاء اشتراكك متى تشاء

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

error: Content is protected !!