تسعى غوغنهايم بارتنيرز لاستثمار أكثر من 500 مليون دولار في البيتكوين

31

غوغنهايم بارتنيرز هي شركة عالمية للاستثمار تعمل في مجال الخدمات المصرفية الاستثمارية ، وإدارة الأصول ، وخدمات أسواق رأس المال ومقرها نيويورك. أعلنت مؤخرا عن رغبتها في الانضمام إلى الشركات المالية التي تتجه لسوق العملات الرقمية.

قررت الشركة استثمار أكثر من 500 مليون دولار في البيتكوين اي حوالي 10% من صافي أصول صندوق غوغنهايم ماكرو أوبورتشينتيز من خلال منتج غرايسكيل بيتكوين ترست.

أدرك المستثمرون فوائد البيتكوين:

من وجهة نظر غوغنهايم بارتنيرز إن العملات الرقمية هي طريقة مبتكرة للتبادل, ولكن هذا لا ينفي مخاوفها من المشاكل التنظيمية للأصول الرقمية, بالإضافة إلى عدم ثبات سعرها, وإمكانية التعرض إلى الاحتيال وغيرها من الأمور التي تؤدي إلى فقدان الثقة بالبيتكوين.  ولكن مع هذا كله الشركة لديها تنوع في الأصول و تستثمر في صناديق التقاعد وصناديق الثروة السيادية والشركات الكبيرة بتوكيل من عملائها المستثمرين, وهذا ما جعلها تمتلك أصول جديدة .

فهي لم تكن الوحيدة التي غامرت في هذا النوع من الاستثمارات  فهناك مستثمرون مثل بول تيودور جونز اشتروا عملات رقمية بهدف تنويع محافظهم. ومنهم من قام بتديل الاحتياط النقدي الخاص به إلى بيتكوين.

ففي أبحاث حول حركة البيتكوين من شركة تداول العملات الرقمية أوكيكس بالتعاون مع شركة التحليل كاتالاكت تبين أن عدد كبير المستثمرين الذين يهتمون في الحصول على البيتكوين والاستثمار به بدأ بالتزايد وأن هناك عدد من حيتان السوق قاموا بتخزين البيتكوين ولتفادي اي ارتفاع مفاجئ في السعر.

في وقت كتابة هذا التقرير، كان البيتكوين عند مستوى ال 19400. اكتسبت الأصول الرقمية الرائدة أكثر من 43٪ في أقل من شهر وما يقرب أربعة أضعاف سعرها في منتصف آذار 2020.

في حين أن العملة لا تزال عرضة للتصحيح الهبوطي نحو 10000-14000 دولار، فإن الاتجاه لا يزال إيجابيًا وسط مدعومة بعدة عوامل منها السياسات البنوك المركزية النقدية, نسب التضخم وترددات أزمة كورونا.

شيرين قروشان و بيتر بو ديب. المصدر

النشرة الإخبارية
إشترك في نشرتنا الإخبارية ليصلك كل جديد
يمكنك إلغاء اشتراكك متى تشاء

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد