تقرير جديد يكشف أن 37٪ فقط من المنظمات لديها المهارات والتكنولوجيا لمواكبة وتيرة المشاريع الرقمية

60

أعلنت شركة MuleSoft، المزود لمنصة التكامل وواجهة برمجة التطبيقات الأولى في العالم، عن نتائج تقرير حالة الأعمال والابتكار في تكنولوجيا المعلومات. فقد أظهر الاستطلاع العالمي الذي شمل 1739 موظفًا في خط ادارة الاعمال (LoB) في المؤسسات التي يعمل بها 250 موظفًا على الأقل، أن 37٪ فقط من المؤسسات لديها بالتأكيد المهارات والتكنولوجيا لمواكبة المشاريع الرقمية أثناء جائحة كوفيد-19.

وجاء في نتائج الاستطلاع أن الغالبية العظمى (82٪) من موظفي خط ادارة الاعمال تعتقد بأنهم بحاجة إلى وصول سريع وسهل إلى البيانات وأنظمة تكنولوجيا المعلومات والتطبيقات للقيام بوظائفهم بفعالية والحفاظ على الإنتاجية. يعد الوصول إلى البيانات أمرًا بالغ الأهمية حيث يشارك أكثر من نصف (59٪) موظفي خط ادارة الاعمال في تحديد أو اقتراح أو إنشاء طرق جديدة لتحسين تقديم الخدمات الرقمية خارجيًا، مثل إنشاء بوابة خدمة ذاتية عبر الإنترنت أو مواجهة العملاء تطبيق الهاتف المحمول. ومع ذلك، يعتقد أقل من الثلث (29٪) أن مؤسستهم فعالة للغاية في توصيل واستخدام البيانات من مصادر متعددة لزيادة قيمة الأعمال.

Alpha Listing
Alpha Listing – Listing Made Easy – Now Hiring!!!

فقد صرح برنت هايوارد، الرئيس التنفيذي لشركة MuleSoft أن كل صناعة تواجه تغييرًا فوريًا، وتحتاج كل مؤسسة إلى الاستجابة لاحتياجات عملائها بشكل أسرع من أي وقت مضى في عالم رقمي أولاً. ويُظهر هذا البحث أن البيانات هي واحدة من أهم الأصول التي تحتاجها الشركات للتحرك سريعًا والازدهار في المستقبل. يقوم تقرير حالة الأعمال والابتكار في تكنولوجيا المعلومات بتسليط الضوء على التحديات والفرص التي تحتاج الشركات لمعالجتها للتحول الرقمي فصوامع البيانات تبطئ بشكل متزايد المبادرات الرقمية فوفقًا لموقع ماكينزي، يجب على الشركات التي كانت ذات يوم ترسم إستراتيجية رقمية في مراحل تمتد من سنة إلى ثلاث سنوات، توسيع نطاق مبادراتها في غضون أيام أو أسابيع.

Crypto Untangled Podcast
Crypto Untangled Podcast

يجب على المؤسسات فتح البيانات لتمكين الجميع من التحول الرقمي بشكل أسرع

  • مع تزايد الطلب على المبادرات الرقمية، تحتاج المؤسسات عبر الصناعات إلى التحرك بشكل أسرع من أي وقت مضى. فالتقرير يسلط الضوء على الحاجة إلى إضفاء الطابع الديمقراطي على هذه القدرات من خلال منح مستخدمي الأعمال الأدوات التي يحتاجونها لإلغاء قفل البيانات بسهولة وسرعة، وتوصيل التطبيقات، وأتمتة العمليات.
  • تحتاج المؤسسات إلى توسيع نطاق الابتكار بما يتجاوز الجدران الأربعة لتكنولوجيا المعلومات. فباستخدام نموذج الخدمة الذاتية الذي يمكّن الجميع من فتح البيانات، يمكن لتكنولوجيا المعلومات تمكين الابتكار في كل مكان، بطريقة تحكمها تكنولوجيا المعلومات ولكنها لا تحصرها. يمكن بعد ذلك تحرير تكنولوجيا المعلومات من عمليات التكامل والصيانة التكتيكية للتركيز بشكل أكبر على ابتكار وتقديم مشاريع عالية التأثير.
  • ستكون الشراكة مع تكنولوجيا المعلومات أساسية لدفع الابتكار حيث يجب على موظفي IT وخط ادارة الاعمال العمل معًا لدفع الابتكار في مؤسستهم بشكل مشترك.
  • يحتاج موظفو خط ادارة الاعمال إلى سهولة الوصول إلى البيانات من أجل العمل بشكل أسرع اذ سيكون من المفيد أن تكون البيانات وقدرات تكنولوجيا المعلومات قابلة للاكتشاف ومعبأة مسبقًا، مما يسمح لموظفي خط ادارة الاعمال بالبدء في إنشاء رقمي الحلول وتقديم المشاريع الرقمية لأنفسهم.

م. اليان

النشرة الإخبارية
إشترك في نشرتنا الإخبارية ليصلك كل جديد
يمكنك إلغاء اشتراكك متى تشاء

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد